مرحبا بكم في موقع الصحراء اليوم موقع اخباري صحراوي متجدد على مدار الساعة صوت كل الصحراويين وبأي مكان لمراسلاتكم واقتراحاتكم:saharalyoume@gmail.com         الداخلة: إعتقال إمرأة حاولت قتل طفل خنقا             كلميم: ساكنة حي لكويرة تطالب بإنشاء معبر لحماية المدينة من فيضانات واد أم العشار             الخارجية الأمريكية: قضية الصحراء تشكل عائقًا أمام التعاون الإقليمي لمكافحة الإرهاب             العيون: عناصر الوقاية المدنية ينقذون غريقا بواد الساقية الحمراء             المغرب وموريتانيا،إرادة قوية لمواجهة التحديات المشتركة وبناء شراكة نموذجية             التهيئة الهيدرو-فلاحية في بوجدور،من أجل تثمين الأراضي الصحراوية             لهذه الأسباب.. وفد اللوردات البريطاني يعتذر عن إكمال برنامج زيارته بالعيون             أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب            لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة            عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان             شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة            صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة            من من المسؤولين الصحراويين كان أكثر فسادا ونهبا للمال العام خلال 2014 بالإقاليم الصحراوية؟           
إعلان
 
صوت وصورة

أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب


لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة


عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان


شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة


الأمطار تفضح هشاشة الطرقات بإقليم كيلميم -تقرير-


“راقٍ موريتاني”: أقوى قبائل الجن موجودة بالسعودية وهذا هو إسم قبيلتهم

 
كاريكاتير و صورة

صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة
 
النافذة الثقافية والأدبية

"الخالفة" جديد لفرقة أنفاس للمسرح الحساني


فيلم 'كـلام الصحـرا' يدخـل قـاعـات السينما

 
استطلاع رأي



 
لا تستغرب

إحصائية: الجوع يهدد 7 ملايين شخص بغرب إفريقيا


خطير: الصحراء اليوم تكشف أكبر عملية نصب بين مصالح قطاع الصيد بالداخلة مع عصابات تهريب الأخطبوط

 
مع المجتمع المدني

أورنج" تطلق عروض ويفي المنزل لا محدود ابتداء من 240 درهما

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
العالم اليوم

الكشف لأول مرة عن خطأ النهاية، كيف عرف قتلة القذافي مكانه؟!


عاجل..وفاة فنان الراي الجزائري رشيد طه بسكتة قلبية

 
البحث بالموقع
 
اعلانات مباريات شكايات

الفاعل السياسي والجمعوي بطرفاية "بوفوس رمضان" يدخل القفص الذهبي

 
 

موريتانيا:فيسبوكيون يواصلون معركة المطالبة بخفض أسعار الوقود


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 يناير 2016 الساعة 19 : 21



 

 

 

 

الصحراء اليوم : متابعة

 

 

تايع المدونون الموريتانيون النشطاء في العاصمة نواكشوط أمس، عبر تدوينات ووقفات احتجاج، حملتهم الضاغطة على الحكومة الموريتانية لمراجعة أسعار الوقود تبعا لهبوطها على المستوى العالمي.
وتبيع محطات الوقود في موريتانيا لتر الديزل بـ 384 أوقية ولتر البنزين بـ 401 أوقية (الدولار يساوي 339.14 أوقية).
وفوجىء المدونون، الذين انضم إليهم أمس «حزب التحالف الشعبي التقدمي» المعارض، بتصريحات الناطق الرسمي باسم الحكومة، الوزير محمد الأمين ولد الشيخ، التي أكد فيها مساء الخميس «أن الحكومة الموريتانية حسب علمه، لا تعتزم إجراء أي تخفيض في أسعار المحروقات في الظروف الحالية».
ودافع ولد الشيخ عن تمسك الحكومة بالأسعار الحالية رغم هبوط سعر النفط في الأسواق العالمية، مؤكدا « أن دول الخليج، التي تتحكم في سعر النفط، خففت الدعم عن المشتقات البترولية من أجل رفع سعرها داخليا، ولذلك فإن موريتانيا لا يمكنها تخفيض سعر الوقود»، حسب قوله.
وردا على قياس موريتانيا بالدول المجاورة التي خفضت سعر الوقود، أكد الوزير ولد الشيخ « أنه لا يعرف الأسس التي اعتمدت عليها الدول المجاورة في تخفيضها لسعر الوقود رغم أن حكومات هذه الدول لا يمكن أن تتحكم في سعر الوقود على المستوى العالمي».
ولم ترق تصريحات الوزير للمدونين الموريتانيين المنتفضين، وهو ما عبر عنه الصحافي المدون لحبيب الشيخ محمد، الذي كتب رادا على الوزير: «نعم هامشيون نحن.. ثانوية هي أهم اهتماماتنا ومعاناتنا كما قال وزير النطق باسم السلطة الجنرالية.. نعم تلك قمة الاحتقار والاستهزاء من شعب كامل بكل أطيافه لأنه فقط يريد خفض أسعار #‏الوقود‬.. بلى نحن نستحق ذلك لأننا ببساطة زرعناه بخنوعنا واستسلامنا وجبننا.. فحصدناه سخرية و احتقارا.
«ومع ذلك سيظل فتية المدينة»، يضيف لحبيب الشيخ محمد، «يخرجون لكم كل حين… سيظلون يسمعونكم صوت الرفض حتى ولو بحت الأصوات.. معذرة إلى ربكم ولعلكم تعقلون وتسمعون وتعدلون .. وما ضاع حق ثبت وراءه مطالب واحد.. فما بالكم بكل من خرجوا بالأمس»؟
وانضم حزب التحالف الشعبي التقدمي المعارض لحملة المطالبة بخفض اسعار الوقود حيث طالب في بيان وزعه أمس «بخفض أسعار المحروقات سريعا وبدون تأخير بشكل متناسب مع هبوط البترول في الأسواق الدولية».
وندد الحزب «برفع الأسعار المفروضة على المواد الغذائية ذات الضرورة الأساسية»، داعيا «النظام لاتخاذ الإجراءات المصاحبة الفعالة والناجعة ومن بينها زيادة رواتب العمال والمتقاعدين للتخفيف عنهم من وطأة غلاء الأسعار».
وطالب حزب التحالف «باتخاذ قرارات قوية لصالح المواطنين الأكثر حرمانا وبخاصة في المناطق الريفية والأحياء الشعبية والضواحي وذلك اعتبارا لقدرتهم الشرائية الضعيفة وظروفهم المعيشية البالغة الهشاشة».
وأكد الحزب «أن إضافة ما قامت به السلطات الموريتانية مؤخرا من رفع للأسعار طال تقريبا كافة المواد الغذائية الضرورية والأساسية (الزيت، السكر، مسحوق الألبان والأرز بما فيها الأرز الوطني، الخ.)، إلى عزمها وإصرارها على إبقاء أسعار المحروقات باهظة رغم ما يعرفه سعر البترول اليوم من انخفاض غير مسبوق، ليعبر عن رغبة مستمرة لدى النظام القائم في ابتزاز المواطنين وجمع المليارات على حساب دافعي الضرائب ومحاولة للتستر على الانخفاض المؤكد لقيمة الأوقية والتكتم عليه رغم ما في ذلك من ظلم وإجحاف، لاسيما أن حاجيات الدولة الاستهلاكية مرتبطة ارتباطا عضويا باستيراد المواد الغذائية».
«إن هذا الارتفاع المذهل للأسعار، يضيف حزب التحالف، ارتفاع غير مبرر ومرفوض تماما بالنظر لوضع البلد الذي يتصف بتدهور القدرة الشرائية للمواطنين الذين يعيش أكثر من 40% منهم تحت خط الفقر، حسب إحصائيات المؤسسات الدولة المختصة، وتغيب البطالة جهود ما يربو على 30% من عمالتهم النشطة، وهو ما يتعارض مع تصريحات الحكومة المغرضة» حسب تعبير البيان.
وأعطى الحزب تفسيره للرفض الرسمي لمراجعة الأسعار حيث أكد «أن سعي الحكومة إلى تخفيف العجز المتعلق بالميزانية والناتج عن هبوط أسعار المواد الأولية و البترول شكل هدفا أساسيا لمشروع ميزانية 2016 الذي قدمته الحكومة والذي اعتمد جباية الرسوم والضرائب كرافعة أساسية».
«إن هذه الضراوة المكيافيلية ضد دافعي الضرائب، يضيف حزب التحالف، تبرز بجلاء عجز الحكومة المتمثل في عدم استطاعتها التخطيط وحساب التدابير على أساس إيرادات المعادن والبترول خلال سنوات الرخاء لتوقع واستباق كل أشكال الأزمات الاقتصادية والمالية والاجتماعية، وهو كذلك دليل على إفلاس سياسة الحكومة التي أصبحت كلمة سرها الارتجالية والفساد الاقتصادي مضافين لغياب المهنية».
وأكد المدونون الموريتانيون، المحتجون على ارتفاع سعر المحروقات، أنهم «سيواصلون خطتهم الاحتجاجية التي بدأوها الأربعاء، مؤكدين أنها ستتواصل كل أربعاء مضافة لسيل التدوينات التحسيسية على شبكات التواصل إلى أن ترضخ الحكومة لمطالبهم».
ونشر المدونون بيانات منقولة عن شركة «غينفور» السويسرية التي تزود موريتانيا بالمحروقات.
وتشير البيانات، التي نشرها المدونون، إلى «أن موريتانيا تشتري لتر الديزل بسعر 145.05 أوقية موريتانية ويباع اللتر الواحد في محطات التوزيع، بسعر 384.60 أوقية وهو ما يؤكد وجود فرق قدره 239.55 أوقية لكل لتر».
وأكد محمد الامين الفاظل، المدون البارز الناشط في الحملة: «أن السلطة لا شك، تتهجى الآن الرسائل غير المشفرة التي أرسلها يوم نشطاء حملة #‏ماني_شاري_كازوال‬، ولا شك أنها تفكر الآن ـ وبجد ـ في واحد من أمرين أحلاهما مر».
وأضاف «إما أن تخفض الحكومة أسعار المحروقات وهو ما سيجعلها تفقد أموالا طائلة، ومن المعروف أن السلطة الحالية تحب المال حبا جما، وقد أبدعت في أساليب تحصيله، وإما أن لا تخفض أسعار المحروقات، وهو ما يمكن أن يؤدي إلى تصاعد الاحتجاجات وإلى توسعها، وبالتأكيد فإن ذلك سيشكل خطرا كبيرا على السلطة».
«وفي انتظار رد السلطة على رسائل الأمس، يضيف الفاظل، «فإن المطلوب اليوم من المشاركين في الحملة هو بذل المزيد من الجهود لإنجاح الأنشطة القادمة، والتي يجب أن لا تتوقف من قبل أن ترضخ السلطة للمطلب الذي رفعته الحملة والمتمثل في تخفيض أسعار المحروقات، وبالمناسبة فإن تخفيض أسعار المحروقات هو المطلب الوحيد لهذه الحملة، وهو المطلب الذي يجمع عليه كل المشاركين فيها».

 







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
تجنب التعاليق الطويلة

أي تعليق يتجاوز 200 كلمة لن يتم اعتماده

أي تعليق يتضمن سبا أو إساءة لن يتم اعتماده

البريد الإلكتروني للجريدة

saharalyoume@gmail.com
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عبد الله باها يحضر مؤتمر موريتاني يدعم جبهة البوليساريو

بيان حقيقة حول الظروف المصاحبة لمشاركة الفرق الصحراوية بمهرجان أوسرد

عاجل موريتانيا العثور على مواطن مغربي مشنوق بمدينة نواديبو

العثماني: أوروبا ضد الانفصال في الدول الأعضاء ونطالبها بتطبيق المنهجية نفسها على الصحراء المغربية

المغرب يدعم التدخل العسكري الفرنسي في مالي

العلاقة بين تهريب السجائر والارهاب :من هو

نزاع مالي قد ينعكس سلبا على جبهة البوليساريو

السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية الموريتانية تستدعي مدير وكالة نواكشوط للانباء على خلفية تغطي

المغرب يضع الجيش في حالة استنفار قصوى على طول الحدود خاصة الجنوبية تخوفا من اختراق 'الجماعات الجهاد

تقرير :الصحراء الافريقية اصبحت معبر كوكايين امريكا اللاتينية لاوروبا

موريتانيا:فيسبوكيون يواصلون معركة المطالبة بخفض أسعار الوقود





 
إعلان
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  اخبار المغرب العربي

 
 

»  من هنا وهناك

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  الورقة الرياضية

 
 

»  بالمرموز

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  من الضفة الاخرى

 
 

»  اراء

 
 

»  النافذة الثقافية والأدبية

 
 

»  بدون تعليق

 
 

»  رد لخبار فيه لجر

 
 

»  العالم اليوم

 
 

»  مع المجتمع المدني

 
 

»  اعلانات مباريات شكايات

 
 

»  تلفزة العيون والفضائيات

 
 

»  شؤون طلابية وجامعية

 
 

»  لا تستغرب

 
 

»  رمضانيات

 
 

»  خــــــــــــــــدمات

 
 
النشرة البريدية

 
الورقة الرياضية

السوبر الاسباني بالمغرب واجراءات امنية مشددة


6 ميداليـات للمغرب بالبطولة الإفريقية لألعاب القوى

 
بالمرموز

تمثالٌ ذهبيٌ لأردوغان في مدينة ألمانية!


وفاة أكبر معمرة في أوروبا

 
بيانات وبلاغات

توقعـات الأرصـاد الجوية لطقس اليـوم السبت


وزارة التربية الوطنية تعلن عن تاريخ الدخول المدرسي

 
الصحراء اليوم

الداخلة: إعتقال إمرأة حاولت قتل طفل خنقا


العيون: عناصر الوقاية المدنية ينقذون غريقا بواد الساقية الحمراء


المغرب وموريتانيا،إرادة قوية لمواجهة التحديات المشتركة وبناء شراكة نموذجية

 
اخبار المغرب العربي

الخارجية الأمريكية: قضية الصحراء تشكل عائقًا أمام التعاون الإقليمي لمكافحة الإرهاب


ترامب طلب تشييد "جدار هائل" في شمال أفريقيا لمنع الهجرة لأوربا

 
أخبار الصحراء

كلميم: ساكنة حي لكويرة تطالب بإنشاء معبر لحماية المدينة من فيضانات واد أم العشار


حقوقيون من كلميم: توالي الهجرة السرية مؤشر خطير على فقدان الأمل

 
شؤون طلابية وجامعية

هام للطلبة: هذا هو موعد صرف المنحة لطلبة الجامعات


خطير.. مقتل شخص جراء إصابته خلال مواجهة بين مجموعة من الطلبة بالحي الجامعي بأكادير

 
اراء

تدمير ما تبقى من سوريا؟؟؟


الإعلام…وهم الحياد والموضوعية

 
السلطة الرابعة

بوريطة: إيران تستخدم البوليساريو من خلال حزب الله لتنفيذ سياستها التوسعية


ثقـافة الصحراء وصحفيوها ضيوف شرف المهرجان الدولي لصحافيي المتوسط بإيطاليا

 
رد لخبار فيه لجر

حدث في مثل هذا اليوم ....


"آبل"تطرح "آيفون" رخيص الثمن قريباً والتسريبات متواصلة حول ابتكارها الجديد


علمياً: الشاي الأخضر أفضل من القهوة الصباحية

 
من هنا وهناك

العلماء يكشفون لغز تدهور عمر بطارية الهاتف!

 
من الضفة الاخرى

استهداف سوريا ب 110 صاروخ


وفد من الكونغرس الأمريكي يحل تندوف والزيارة تطرح تساؤلات حول علاقة واشنطن بالرباط

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
شؤون اجتماعية

هل عادت سنترال للتحايل على المغاربة حول سعر علب الحليب الجديدة؟

 
بدون تعليق

لإيجاد زوجة مناسبة ...طلب الارتباط ب 80 ألف امرأة،


غضبة ملكية تطال المقدمين والشيوخ

 
رمضانيات

فلكي: رؤية الهلال مساء السبت عسيرة وعيد الفطر هو الإثنين في المغرب

 
تلفزة العيون والفضائيات

في أقل من 4 ساعات: حشلاف يحل أكبر مشاكل العاملين بقناة العيون واذاعتي الداخلة والعيون

 
خــــــــــــــــدمات

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون


concours de police 2016


سير ذاتية باللغة العربية والفرنسية والانجليزية


كشف النقط الخاص بشعبة الحياة والارض السنة 01 والسنة 02 باكالوريا