مرحبا بكم في موقع الصحراء اليوم موقع اخباري صحراوي متجدد على مدار الساعة صوت كل الصحراويين وبأي مكان لمراسلاتكم واقتراحاتكم:saharalyoume@gmail.com         كليميم: الأمن يوقف مبحوثا عنه في عدة جرائم             الدكتور مصطفى بنحمزة يلقي الدرس الافتتاحي لكلية الشريعة بالسمارة             لغز كبير يحيط بيخت تتقاذفه أمواج سواحل طرفاية             كليميم: كارثة بيئية تطال محيط مستوصف حي المسيرة             العيون: إعتقال لص سلب فتاة هاتف ومحفظة             إحراق كمية كبيرة من الأخطبوط المهرب بعد ضبطها بضواحي طرفاية             لقاء جنيف حول الصحراء.. ما هي فرص النجاح؟             أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب            لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة            عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان             شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة            صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة            من من المسؤولين الصحراويين كان أكثر فسادا ونهبا للمال العام خلال 2014 بالإقاليم الصحراوية؟           
إعلان
 
صوت وصورة

أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب


لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة


عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان


شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة


الأمطار تفضح هشاشة الطرقات بإقليم كيلميم -تقرير-


“راقٍ موريتاني”: أقوى قبائل الجن موجودة بالسعودية وهذا هو إسم قبيلتهم

 
كاريكاتير و صورة

صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة
 
النافذة الثقافية والأدبية

شاهد فيلم "كُّوَ" للمخرجة الموريتانية أمال سعدبوه -فيديو-


"الخالفة" جديد لفرقة أنفاس للمسرح الحساني

 
استطلاع رأي



 
لا تستغرب

إحصائية: الجوع يهدد 7 ملايين شخص بغرب إفريقيا


خطير: الصحراء اليوم تكشف أكبر عملية نصب بين مصالح قطاع الصيد بالداخلة مع عصابات تهريب الأخطبوط

 
مع المجتمع المدني

أورنج" تطلق عروض ويفي المنزل لا محدود ابتداء من 240 درهما

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
العالم اليوم

الكشف لأول مرة عن خطأ النهاية، كيف عرف قتلة القذافي مكانه؟!


عاجل..وفاة فنان الراي الجزائري رشيد طه بسكتة قلبية

 
البحث بالموقع
 
اعلانات مباريات شكايات

الفاعل السياسي والجمعوي بطرفاية "بوفوس رمضان" يدخل القفص الذهبي

 
 

والد الطفل السوري الغريق يروي تفاصيل الحادثة التي فجعت العالم


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 شتنبر 2015 الساعة 52 : 02





الصحراء اليوم:متابعة

 

روى والد الطفل السوري الذي غرق قبالة سواحل تركيا وأثارت صورته صدمة في العالم، أن ولديه «انزلقا من بين يديه» حين انقلب المركب الذي كان يقلهم إلى اليونان.
وأضاف عبد الله شنو متحدثا لوكالة «دوغان» للأنباء التركية «كان لدينا سترات نجاة لكن المركب انقلب فجأة لأن بعض الناس قاموا. كنت أمسك يد زوجتي لكن ولدي انزلقا من بين يدي».
وقال الوالد «كان الظلام مخيما والجميع يصرخون لذلك لم تتمكن زوجتي وولداي من سماع صوتي. حاولت أن أسبح إلى الساحل مستهديا بالأضواء لكنني لم أتمكن من العثور على زوجتي وولدي حين وصلت إلى اليابسة»، مضيفا «ذهبت إلى المستشفى وهناك علمت بالكارثة».
وقال الرجل المتحدر من مدينة عين العرب (كوباني) الكردية في شمال سوريا إنه حاول عبثا في السابق الوصول إلى اليونان مع عائلته غير أن خفر السواحل اليونانيين اعترضوا مركبهم. وأفاد صحافي كردي الخميس أن العائلة كانت نزحت مرات عدة داخل سوريا وإلى تركيا هربا من أعمال العنف قبل ان تقرر الهجرة إلى اوروبا.
ويروي عبدو حمو أحد أقرباء الطفل قصة حادثة الغرق المفجعة التي وقعت فجر أول أمس الأربعاء، في حديث خاص لـ»القدس العربي»، وقال :»علمنا بغرق المركب الذي كان يقل 12 شخصاً، من بينهم عائلة قريبي عبدالله شنو، كردي من أبناء قرية «مخاراج» التابعة لمدينة «عين العرب / كوباني» في ريف حلب، وزوجته ريحانة شيخو كردي وطفليه آلان، البالغ من العمر سنتين وشقيقه غالب البالغ من العمر أربع سنوات، فجر الأربعاء، وكان قد انطلق عند الساعة الثالثة من شاطئ مدينة بودروم التركية باتجاه جزيرة كوس اليونانية». ويروي حمو قريب العائلة من طرف الأبوين، نقلاً عما سمعه من والد الطفل عن لحظة غرق المركب وخال الطفل: «أخبرنا بأنه بعد ساعة على انطلاق المركب ارتفعت حدة الأمواج تدريجياً، لنتفاجأ بقيام «المهرّب» بالقفز من المركب، وبعدها بقليل لطمت أمواج عالية المركب وقلبته». 
ويتابع حمو: «وفي هذه اللحظة قام عبدالله بالتمسك بولديه وزوجته من طرف وحاولت هي التمسك بالمركب بالطرف الآخر، وقد بقوا على ذلك الوضع لنحو الساعة وهم يصرخون ويحاولون إسماع صوتهم لعل أحدا ما ينقذهم».
وأشار عبدو حمو إلى أقسى لحظة كما وصفها عن قصة الحادثة المفجعة، وهي محاولات الأب لإنقاذ طفليه قائلاً: «بعد هذه الفترة من الصراع مع الأمواج وجد الأب ابنه الصغير وقد توفي، فتركه وتمسك بابنه الثاني الأكبر غالب ليلحظ بعد ذلك خروج الزبد من فمه، ليتركه ويحاول إنقاذ والدتهم ليجدها وكانت تلفظ أنفاسها الأخيرة.
ويختم حمو قصة الغرق المفجعة بوصول خفر السواحل التركي وإنقاذ الأب عبدالله وعدد ممن بقوا على سطح الماء بعد ثلاث ساعات من انقلاب المركب وطلب المساعدة».
ويلفت قريب العائلة إلى حجم المأساة التي تعرضت لها العائلة ووالد الطفلين، محملاً جشع المهربين السبب الرئيسي وراء الحادثة، حيث أكد أن والد الطفلين قد دفع مبلغ «2000 يورو« عنه ومثلهما عن زوجته، وأن المركب الذي استقلوه هو قارب صيد وغير معد للسفر، وأنه كان ينوي الوصول إلى اليونان في طريقه إلى أوروبا بعد أن ضاقت به الأحوال في تركيا واستغلاله في العمل.
ويؤكد قريب العائلة أن الجثامين سيتم نقلها اليوم من مشفى في مدينة أزمير التركية، إلى مطار المدينة لتنقل إلى مدينة أورفة، جنوب تركيا، ومن ثم ليتم نقلها إلى مسقط رأسهم في منطقة عين العرب / كوباني ليواروا الثرى في وقت لاحق. ويوضح حمو أن قريبه عبد الله كان قد نزح من دمشق حيث كان يقيم ويعمل في صالون حلاقة، إلى تركيا، مثله مثل ملايين السوريين الذين هربوا من المعارك والقصف الدائرة في سوريا. 
وكان خفر السواحل التركي قد أعلن أول أمس الأربعاء عن التعرف على هوية 12 مهاجراً سورياً، بينهم 8 أطفال، عقب انتشال جثثهم من بحر إيجة في تركيا، مشيراً إلى أن المهاجرين لقوا حتفهم بعد غرق قاربين، أحدهما مطاطي، كانا يستقلانهما، في محاولة للوصول إلى اليونان بطريقة غير قانونية، وأن خفر السواحل التركي كان قد أرسل جثث الغرقى إلى الطب الشرعي في مستشفى بودروم الحكومي، فيما يواصل خفر السواحل البحث عن شخصين مفقودين ممن كانوا على متن القاربين، فيما تجري السلطات التركية تحقيقات حول الحادثة تحاول القبض على المهربين، بحسب تصريحات صادرة عنها أمس.








هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
تجنب التعاليق الطويلة

أي تعليق يتجاوز 200 كلمة لن يتم اعتماده

أي تعليق يتضمن سبا أو إساءة لن يتم اعتماده

البريد الإلكتروني للجريدة

saharalyoume@gmail.com
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



روبرتاج عن الكونتر بوند بالأقاليم الحنوبية

بيان حركة عشرين فبراير

قاتل الأطفال آدم لانزا كان منعزلاً وخجولاً وغريب الاطوار قبل أن ينفذ مجزرته

الجامعة الوطنية للتعليم، ج.و.ت المكتب الجهوي لجهة كلميم-السمارة

خطة الصهيوني برنار ليفي لتفجير الأوضاع في سورية

مراكش : مواجهات جديدة دامية بين الطلبة و تعزيزات أمنية مشددة

عقاب جماعي لساكنة حي 25 مارس في سابقة من نوعها بالعيون

الهوية في أدب الهجرة السرية

طلبة صحراويين يعدون تقرير عن

محاصرة الرميد وزير العدل المغربي بمدينة سيدي افني جنوب المغرب من طرف المحتجين

صورة الطفل السوري وسيم زكّور "مات جوعاً” تثير غضب الفيس بوك

جمعية نسائية مغربية تصدر بيانا مثيرا للجدل بمناسبة 8 مارس

والد الطفل السوري الغريق يروي تفاصيل الحادثة التي فجعت العالم





 
إعلان
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  اخبار المغرب العربي

 
 

»  من هنا وهناك

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  الورقة الرياضية

 
 

»  بالمرموز

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  من الضفة الاخرى

 
 

»  اراء

 
 

»  النافذة الثقافية والأدبية

 
 

»  بدون تعليق

 
 

»  رد لخبار فيه لجر

 
 

»  العالم اليوم

 
 

»  مع المجتمع المدني

 
 

»  اعلانات مباريات شكايات

 
 

»  تلفزة العيون والفضائيات

 
 

»  شؤون طلابية وجامعية

 
 

»  لا تستغرب

 
 

»  رمضانيات

 
 

»  خــــــــــــــــدمات

 
 
النشرة البريدية

 
الورقة الرياضية

اللاعب الصحراوي تقي الدين،من الداخلة إلى مالقا من«زوج فرانك»إلى 200 ألف درهم كراتب شهري


السوبر الاسباني بالمغرب واجراءات امنية مشددة

 
بالمرموز

تمثالٌ ذهبيٌ لأردوغان في مدينة ألمانية!


وفاة أكبر معمرة في أوروبا

 
بيانات وبلاغات

توقعـات الأرصـاد الجوية لطقس اليـوم السبت


وزارة التربية الوطنية تعلن عن تاريخ الدخول المدرسي

 
الصحراء اليوم

الدكتور مصطفى بنحمزة يلقي الدرس الافتتاحي لكلية الشريعة بالسمارة


لغز كبير يحيط بيخت تتقاذفه أمواج سواحل طرفاية


كليميم: كارثة بيئية تطال محيط مستوصف حي المسيرة

 
اخبار المغرب العربي

جزر الكناري تشتكي من تدفق القاصرين المغاربة المبحرين من المحيط الأطلسي


ستيفان دوجاريك : هذه آخر مستجدات نزاع الصحراء والحكم الذاتي لايلغي الإستفتاء

 
أخبار الصحراء

كليميم: الأمن يوقف مبحوثا عنه في عدة جرائم


كلميم: تعيين العميد محمد بوحوش رئيسا جديدا للشرطة القضائية

 
شؤون طلابية وجامعية

هام للطلبة: هذا هو موعد صرف المنحة لطلبة الجامعات


خطير.. مقتل شخص جراء إصابته خلال مواجهة بين مجموعة من الطلبة بالحي الجامعي بأكادير

 
اراء

تدمير ما تبقى من سوريا؟؟؟


الإعلام…وهم الحياد والموضوعية

 
السلطة الرابعة

حرب كلامية واتهامات بين التجمع الوطني للأحرار وحزب العدالة والتنمية


بوريطة: إيران تستخدم البوليساريو من خلال حزب الله لتنفيذ سياستها التوسعية

 
رد لخبار فيه لجر

حدث في مثل هذا اليوم ....


"آبل"تطرح "آيفون" رخيص الثمن قريباً والتسريبات متواصلة حول ابتكارها الجديد


علمياً: الشاي الأخضر أفضل من القهوة الصباحية

 
من هنا وهناك

العلماء يكشفون لغز تدهور عمر بطارية الهاتف!

 
من الضفة الاخرى

استهداف سوريا ب 110 صاروخ


وفد من الكونغرس الأمريكي يحل تندوف والزيارة تطرح تساؤلات حول علاقة واشنطن بالرباط

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
شؤون اجتماعية

هل عادت سنترال للتحايل على المغاربة حول سعر علب الحليب الجديدة؟

 
بدون تعليق

لإيجاد زوجة مناسبة ...طلب الارتباط ب 80 ألف امرأة،


غضبة ملكية تطال المقدمين والشيوخ

 
رمضانيات

فلكي: رؤية الهلال مساء السبت عسيرة وعيد الفطر هو الإثنين في المغرب

 
تلفزة العيون والفضائيات

في أقل من 4 ساعات: حشلاف يحل أكبر مشاكل العاملين بقناة العيون واذاعتي الداخلة والعيون

 
خــــــــــــــــدمات

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون


concours de police 2016


سير ذاتية باللغة العربية والفرنسية والانجليزية


كشف النقط الخاص بشعبة الحياة والارض السنة 01 والسنة 02 باكالوريا