مرحبا بكم في موقع الصحراء اليوم موقع اخباري صحراوي متجدد على مدار الساعة صوت كل الصحراويين وبأي مكان لمراسلاتكم واقتراحاتكم:saharalyoume@gmail.com         أهل صحرا كاعين : الموقع الاخباري 360 le باغي يشعل حرب قبلية بين ال الرشيد و ال الدرهم بالصحراء             الموريتانيون يشتكون من سوء تعامل “المغرب”على الحدود ويدعون بلدهم للمعاملة بالمثل             رحيل الجنرال القادري مؤسس “لادجيد” في المستشفى العسكري في الرباط             إستنفار مغربي بعد دخول زوارق موريتانية المياه المغربية             جطو يقترب من نشر تقرير عن المكتب الشريف للفوسفاط             أمن العيـون يعتقل 8 مبحـوث عنـهم وطنيـا وهذه هي تهمهم             الداخلة: بحارة يعتصون أمام مندوبية الصيد وهذا مايطالبون به             لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة            عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان             شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة            تدخل أمني لتفريق وقفة أل الشيخ ماء العينين أمام محكمة الإستئناف بالعيون            صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة            من من المسؤولين الصحراويين كان أكثر فسادا ونهبا للمال العام خلال 2014 بالإقاليم الصحراوية؟           
elsahariano travel
إعلان
 
صوت وصورة

لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة


عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان


شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة


تدخل أمني لتفريق وقفة أل الشيخ ماء العينين أمام محكمة الإستئناف بالعيون


وقفة أل الشيخ ماء العينين أمام محكمة الإستئناف بالعيون


الأمطار تفضح هشاشة الطرقات بإقليم كيلميم -تقرير-

 
كاريكاتير و صورة

صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة
 
النافذة الثقافية والأدبية

الرباط تحتضن العرض الأول لفيلم 'أم الشكاك' يوم رابع نونبر


فرقة مسرحية موريتانية تتألق في الملتقى العربي للفنون المسرحية بالمغرب

 
استطلاع رأي



 
لا تستغرب

خطير: الصحراء اليوم تكشف أكبر عملية نصب بين مصالح قطاع الصيد بالداخلة مع عصابات تهريب الأخطبوط


الداخلة: جرائد أجنبية تتهم "سعيد اللحية" بالتجارة الدولية للمخدرات

 
مع المجتمع المدني

هذه تواريخ العطل المدرسية وعدد أيامها كما حددتها وزارة االتربية الوطنية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
العالم اليوم

بعد إختفائه لقرن من الزمن: رعب يجتاح الأفارقة بسبب الموت الأسود القادم من مدغشقر


فايننشال: “CIA” لا ترغب بتولي محمد بن سلمان العرش وتفضل عودة محمد بن نايف

 
البحث بالموقع
 
اعلانات مباريات شكايات

الفاعل السياسي والجمعوي بطرفاية "بوفوس رمضان" يدخل القفص الذهبي

 
 

رأي: دبلوماسية التهاون


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 أبريل 2013 الساعة 39 : 00



الكاتب : رشيد الفرتيت

 

لا حديث هذه الأيام إلا عن القرار الذي جاءت به الولايات المتحدة الأمريكية حول تمكين هيئة المينورسو من صلاحيات موسعة في الصحراء تشمل مراقبة حقوق الإنسان في المنطقة. فالكل يعلم ماذا تشكل هذه الزاوية  في منظور العلاقات الدولية  ،إذ تعتبر اليافطة الأساسية و المهمة لأقوى دولة في العالم إلى جانب مفاهيم أخرى أساسية كالديمقراطية و مكافحة الإرهاب و الحكامة الدولية الرشيدة المتمثلة في النهج الأمريكي حول السياسة الدولية ، إظافة إلى التدخل بإسم حقوق الإنسان والذي يتبعه التدخل في السيادة ولو مؤقتا في الدول التي تصنف ضمن خانة دول الممانعة أو المعارضة للدركي الأمريكي (إيران – كوبا – فنزويلا – ليبيا – أفغانستان من خلال حركة طالبان و مالي من خلال حركة الأزواد- حركة حماس – حزب الله – جماعة النصرة الموالية للقاعدة....)

ولو نظرنا إلى الأحداث الحالية الإقليمية منها أو الدولية ك :

-         إنفجار ماراطون  بوسطن ،وما تلاه من تربت باراك أوباما وعدم إندفاعه بإتهام  جهة معينة عن هذا الهجوم الذي  إتضح في النهاية أن مرتكبه هما شخصان من الشيشان أي مسلما الديانة، وكأن أوباما هنا و من خلال تريته و كياسته الماكرة يقول للمنتظم الدولي أن وراء كل هذه البلايا لن يكون إلا كيانا متطرفا إسلامي الديانة لا غير .فالفكرة هنا هي ترسيخ معنى الإسلاموفوبيا.(وبالربط أن المغرب.البوليساريو.الجزائر.موريتانيا دول إسلامية) 

-         إنتخاب رئيس جديد لفنزويلا خلفا للرئيس السابق هوغو تشافيز و هو مادورو  المعروف  بشخصيته السياسية  القوية و المحنكة  والتي إكتستها من سابقه بإعتباره  التلميذ النجيب لتشافيز ، و الجميع يعرف موالاة الحكومة المغربية للولايات المتحدة الأمريكية على حساب دول أمريكا اللاتينية التي معظمها بمعصمه راية الإعتراف بجبهة البوليساريو. و لاننسى العلاقة الجيدة لفنزويلا مع باقي دول العالم كروسيا و الصين و دول الإتحاد الأوروبي وذلك باعتبار فنزويلا دولة منتجة للبترول عصب حياة الصناعة و التكنولوجيا الأوربية. و بإمكانها ومن خلال الذهب الأسود إقناع فرنسا للتصويت لصالح المشروع الامريكي.

-         جون كيري يعلن و من اسطنبول التركية إمكانية وعزم أمريكا على إمداد المعارضة  السورية  بالأسلحة كدعم لمجابهة الجيش النظامي السوري كل هذا داخل ملتقى أصدقاء الشعب السوري الذي احتضن المغرب إحدى دوراته بمراكش،حيت أن التوجه الأمريكي هو نفسه التوجه الذي سرت عليه المملكة المغربية لكن هذا لم يشفع لذى الخارجية الأمريكية من التواني عن إصدار مشروع القرار القاضي بمراقبة حقوق الأنسان بالصحراء.و الكل يتذكر التهديد الذي وجهه ممثل سوريا السيد بشار الجعفري في الأمم المتحدة  إلى السفير الدائم للمملكة المغربية  السيد لوليشكي في شأن ملف الصحراء قائلا له بالحرف (ماذا عن الصحراء الغربية أنسيتم هذا الموضوع فهناك شعب يريد الحرية )ووجه المقارنة هنا هو أن الأول شعب ينتفض ضد رئيسه و يطالب بإسقاط النظام جذريا و الثاني شعب يحاول جاهدا أن يجعل له كيان قار داخل الوحدات الدولية الثابتة من خلال تقرير المصير عن طريق الإستفتاء.

-         إطلاق سراح الأسرى الفرنسيين المحتجزين في الكامرون وما لحقه من دبلوماسية باردة من المغرب اتجاه الموضوع ككل ،إذ لم يقم بأبسط الواجبات البروتوكولية  نحو فرنسا في مثل هذه المواقف وهي إرسال برقية  تحميد على سلامة العائلة المفرج عنها.مما يبين أن هناك برودة و فتور دبلوماسي في العلاقات الخارجية الفرنسية المغربية و إن كان الواقع يظهر عكس دلك.

-         الإنتخابات الإيطالية الأخيرة حيث أعيد انتخاب الرئيس الإيطالي المنتهية ولايته جورجيو نابوليتانو رئيسا لدورة جديدة في محاولة لإنقاذ البلاد من الأزمة السياسية التي ضربتها بعد أن فشل البرلمانيون غيرما مرة في انتخاب خلف له ،وبإعادة انتخابه، أصبح نابوليتانو أول رئيس في التاريخ الإيطالي يضمن البقاء في دورة رئاسية ثانية تستمر لسبعة أعوام. وفي أول تصريح له بعد انتخابه شدد الرئيس الجديد على "الوضع الصعب الذي تواجهه" البلاد، وأعلن انه سيدلي بمواقفه حول السياسة الخارجية لبلاده  خلال تأديته القسم الدستوري وعبر الخطاب الذي سيلقيه أمام البرلمان الإيطالي.وهو المحك الجديد الذي ينتظر المغرب أم أنه سيعول على زوجة رئيس البرلمان المغربي كريم غلاب الإيطالية الأصل و المنشأ.

الجولات المكوكية و المتتالية لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري ، الذي أقل ما يقال عنه أنه شخصية سياسية ذات كاريزما وشخصية صعبة الميراس شارك عدة مرات في الإنتخابات الرئاسية الأمريكية ،يعتمد في توجهاته الخارجية على إتباع سياسة هنري كيسنجر الثعلبية في إدارة و توجيه الأزمات.له علاقة وطيدة مع مؤسسة جون كينيدي الحقوقية وهذا ما يزعج بحق النظام المغربي.مع العلم أن جون كيري أكد في غير ما مرة أنه غير منحاز لا إلى المغرب و لا إلى البوليزاريو في هذه القضية الإقليمية . المعروف عن وزير الخارجية الأمريكي الحالي "جون كيري" أنه، سبق له أن وقع رفقة مجموعة من أعضاء "الكونغرس" على وثيقة تطالب إدارةالرئيس السابق "جورج بوش" سنة 2001 باحترام تقرير المصير في "الصحراء المغربية". واللافت حاليا، أن جبهة "البوليساريو"، لازالت لم تعلق على المبادرة الأمريكية، ولم تبدي أي ترحيب بها...؟، غير أن "أمينتو حيدر" و"روبرت كينيدي" كانا قد أعلنا عن مساندة أمريكا لمسودة المشروع –الطلب- من هذا النوع وأنهم يتوفرون على ضمانات بعدم الإعتراض عليه من قبل الإدارة الأمريكية.

 -         القرار الأخير لصندوق النقد الولي و البنك الدولي  الذي يرمي إلى خفظ المساعدات و الإعانات للدول التي تتواجد فيها نزاعات و صراعات مما يهدد كل من البوليزاريو بالأساس التي تعيش على نسبة مهمة من المساعدات الخارجية  المتمثلة في المنظمات الحكومية و الغير الحكومية .وكذا يهدد المغرب بإعتباره  يعتمد على مساعدات صندوق النقد الدولي في إنجاز المشاريع التنموية التي يكرسها في الشمال أكثر منها بكثير من تلك التي في الأقاليم المتنازع عليها.

-         "براك اوباما" رئيس الولايات المتحدة الأمريكية لا يزور إلا المناطق المتوترة، حسب ماقاله السيد صامويل كابلان (السفير الأمريكي بالمغرب المنتهية ولايته) في ندوته الصحافية بسفارة بلاده بالرباط بمناسبة إنتهاء مهمته بالمغرب. متى زار أوباما اليمن، العراق، ليبيا، أوالقاهرة بعد الثورة.... السيد السفير، فسر كون الرئيس الأمريكي سيقوم بزيارة إلى الجزائر دون ذكر المغرب، وقال ان المغرب بلد مستقر،وكأنه يقول لنا أن المكان الوحيد الذي لا تدخله ملكة بريطانيا هو مجلس العموم البريطاني . تبعا لهذا المنطق الأمريكي، فالمغرب لا يوجد ضمن أجندة الرئيس الأمريكي إلا في حالات الإستجمام و قضاء العطل في أفخم رياضات مراكش. كما لا ننسى الزلة التي وقع  فيها السفير كابلان إبان كلمته الإخيرة في ندوة قبل رحيلة السياسي بالمغرب.

-          المغرب لا يعول أبدا على دول الخليج في حل أزماته ،إد أنه أخد العبرة الكافية من الأحداث السابقة والتي أبرزها الوعد الكاذب لأنضمام المغرب و الأردن إلى التجمع الخليجي.

 كل هذه الأحداث وغيرها ومن خلال الربط و الجمع فيما بينها ولو بشكل بسيط  لوجدنا أن الدبلوماسية المغربية هي بلوماسية لحظية – وقتية . بمعنى أن الدافع و المحرك لها هو الأحداث الجارية في زمن ووقت معين ،وبعدها يتم غظ الطرف عنها بمرور الوقت و يتناساها في حين أنه كان بالإمكان تكثيف العلاقات وبناء أجواء من الثقة مع المعنيين بالأمر، وكذا بناء جسر متين و متامسك مع ساكنة المناطق المتنازع عليها و إعطاؤهم الفرصة الكافية للمشاركة في بناء مستقبلهم و إثبات ذاتهم .

 







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
تجنب التعاليق الطويلة

أي تعليق يتجاوز 200 كلمة لن يتم اعتماده

أي تعليق يتضمن سبا أو إساءة لن يتم اعتماده

البريد الإلكتروني للجريدة

saharalyoume@gmail.com
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رأي: دبلوماسية التهاون

حسب تقرير دولي: دول عربية بين أكثر 20 دولة تنتشر فيها العبودية في العالم بينها المغرب

مديرية التعليم بطانطان تعلن عن إنطلاق عملية التسجيل وإعادة التسجيل وهذه هي تواريخها

رئيس جبهة البوليساريو يجري حركية في السلك الدبلوماسي وهذه أهم التعيينات

أردوغان يتهم فرنسا بارتكاب إبادة في الجزائر ويستدعي سفير تركيا من باريس

خطة الصهيوني برنار ليفي لتفجير الأوضاع في سورية

شخصيات ومشاهيرتفضل المدينة الحمراء للاحتفال برأس السنة

أسوأ 12 شخصية في مغرب عام 2012

القضاء البلجيكي يحقق بتهمة الاختلاس مع المجلس العلمي للجالية المغربية الذي عينه الملك

تراجع جودة العلاقات السياسية بين المغرب والاتحاد الأوروبي على خلفية ملف نزاع الصحراء خلال 2012

هل رفض المغرب والأردن تزويد دول الخليج العربي بقوات الأمن

وفد برلماني سويدي يزور مخيمات تندوف ودبلوماسية والمغرب بدون استراتيجية في شمال أوروبا

سعد الدين العثماني ينفي تقدم جبهة البوليزاريو طلب الإنضمام إلى الأمم المتحدة

قمة اسبانية-جزائرية غدامع ترقب مغربي لنوعية الإشارة الى نزاع الصحراء في البيان الختامي





 
إعلان
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  اخبار المغرب العربي

 
 

»  من هنا وهناك

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  الورقة الرياضية

 
 

»  بالمرموز

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  من الضفة الاخرى

 
 

»  اراء

 
 

»  النافذة الثقافية والأدبية

 
 

»  بدون تعليق

 
 

»  رد لخبار فيه لجر

 
 

»  العالم اليوم

 
 

»  مع المجتمع المدني

 
 

»  اعلانات مباريات شكايات

 
 

»  تلفزة العيون والفضائيات

 
 

»  شؤون طلابية وجامعية

 
 

»  لا تستغرب

 
 

»  رمضانيات

 
 

»  خــــــــــــــــدمات

 
 
النشرة البريدية

 
الورقة الرياضية

7 عرب ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل لاعب في افريقيا


سابقة مثيرة: فريق رياضي من الداخلة يقدم طلب الإنضمام للدوري الموريتاني (وثيقة)

 
بالمرموز

أحمدو ولد أبيه: الدراما المحلية ..لقطات لتنميط البدو


القضاء الموريتاني يصدر أمر بالقبض على صحراوي مغربي بتهمة تزوير العملة

 
بيانات وبلاغات

رسميا: الملك محمد السادس يستقبل سعد الدين العثماني ويعينه رئيسا للحكومة


نقابة عمال الفوسفاط تحذر من "أمراض فتاكة"

 
الصحراء اليوم

أهل صحرا كاعين : الموقع الاخباري 360 le باغي يشعل حرب قبلية بين ال الرشيد و ال الدرهم بالصحراء


أمن العيـون يعتقل 8 مبحـوث عنـهم وطنيـا وهذه هي تهمهم


الداخلة: بحارة يعتصون أمام مندوبية الصيد وهذا مايطالبون به

 
اخبار المغرب العربي

الموريتانيون يشتكون من سوء تعامل “المغرب”على الحدود ويدعون بلدهم للمعاملة بالمثل


رحيل الجنرال القادري مؤسس “لادجيد” في المستشفى العسكري في الرباط

 
أخبار الصحراء

مؤلم: طراكس يقتل مقاول شاب قرب الداخلة‎


لوبيات الفساد السيئة الذكر بطانطان تستغل التظاهرات الوطنية لتلميع صورتها

 
شؤون طلابية وجامعية

خطير.. مقتل شخص جراء إصابته خلال مواجهة بين مجموعة من الطلبة بالحي الجامعي بأكادير


فيديو:فتاة موريتانية تهدد بالانتحار بعد تأخر نتائج مسابقة البكالوريا

 
اراء

عقدة حكام الجزائر


إدارة "اباك صاحبي" تسيير واختيار

 
السلطة الرابعة

آلاف المواقع الإلكترونية مهددة بالحجب في المغرب بموجب قانون جديد


الأمم المتحدة تعين رسميا المبعوث الأممي الجديد للصحراء

 
رد لخبار فيه لجر

"آبل"تطرح "آيفون" رخيص الثمن قريباً والتسريبات متواصلة حول ابتكارها الجديد


علمياً: الشاي الأخضر أفضل من القهوة الصباحية


فيديو: لقطات مخيفة لروح تخرج من جسد امرأة صينية

 
من هنا وهناك

جرائد موريتانية: السحر والشعوذة وراء غياب الرئيس الموريتاني الدائم عن قصره

 
من الضفة الاخرى

وفد من الكونغرس الأمريكي يحل تندوف والزيارة تطرح تساؤلات حول علاقة واشنطن بالرباط


القبض على فنانة موريتانية شهيرة بتهمة ضرب زوجها وممارسة الشعوذة عليه -صورة

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
شؤون اجتماعية

من يوقف الارتفاع المتواصل في أسعار المياه المعدنية بالمغرب؟

 
بدون تعليق

غضبة ملكية تطال المقدمين والشيوخ


اسبانيا:انتهاك لحقوق الانسان يخلف سخطا واسعا على صفحات التواصل الاجتماعي

 
رمضانيات

فلكي: رؤية الهلال مساء السبت عسيرة وعيد الفطر هو الإثنين في المغرب

 
تلفزة العيون والفضائيات

في أقل من 4 ساعات: حشلاف يحل أكبر مشاكل العاملين بقناة العيون واذاعتي الداخلة والعيون

 
خــــــــــــــــدمات

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون


concours de police 2016


سير ذاتية باللغة العربية والفرنسية والانجليزية


كشف النقط الخاص بشعبة الحياة والارض السنة 01 والسنة 02 باكالوريا