مرحبا بكم في موقع الصحراء اليوم موقع اخباري صحراوي متجدد على مدار الساعة صوت كل الصحراويين وبأي مكان لمراسلاتكم واقتراحاتكم:saharalyoume@gmail.com         مواطنون يرجمون قائدا بالحجارة وسط سوق أسبوعي             السودان: مصرع 22 تلميذا وسيدة غرقا بنهر النيل شمال البلاد~             الحكومة توزع المناصب المالية وتقرر توظيف 1700 حامل للدكتوراه في الجامعات             جدل كبير بعد إجازة فقيه مغربي الإقتراض لشراء أضحية العيد             127 دبابة أميركية متطورة تصل تصل إلى المغرب             البارغواي: دعم الوحدة الترابية للمغرب قرار 'نهائي ودائم'             التوصل الى اتفاق جديد ينهي إضراب الربابنة             أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب            لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة            عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان             شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة            صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة            من من المسؤولين الصحراويين كان أكثر فسادا ونهبا للمال العام خلال 2014 بالإقاليم الصحراوية؟           
إعلان
 
صوت وصورة

أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب


لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة


عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان


شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة


الأمطار تفضح هشاشة الطرقات بإقليم كيلميم -تقرير-


“راقٍ موريتاني”: أقوى قبائل الجن موجودة بالسعودية وهذا هو إسم قبيلتهم

 
كاريكاتير و صورة

صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة
 
النافذة الثقافية والأدبية

فيلم 'كـلام الصحـرا' يدخـل قـاعـات السينما


بعد "هياتم"..الموت يخطف فنانا كوميديا مصريا معروفا

 
استطلاع رأي



 
لا تستغرب

إحصائية: الجوع يهدد 7 ملايين شخص بغرب إفريقيا


خطير: الصحراء اليوم تكشف أكبر عملية نصب بين مصالح قطاع الصيد بالداخلة مع عصابات تهريب الأخطبوط

 
مع المجتمع المدني

هذه تواريخ العطل المدرسية وعدد أيامها كما حددتها وزارة االتربية الوطنية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
العالم اليوم

كوكب الأرض أفلت مجدداً من كويكب فضائي كاد أن يدمر البشرية الأربعاء الماضي


كيف تكسب المال عن طريق الإنترنت

 
البحث بالموقع
 
اعلانات مباريات شكايات

الفاعل السياسي والجمعوي بطرفاية "بوفوس رمضان" يدخل القفص الذهبي

 
 

في الصميم:لصالح من هذا التعتيم على ما وقع في العيون؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 أبريل 2013 الساعة 25 : 13



اسماعيل العلوي

تمنيت من أعماق قلبي، أن يكون فيديو أحداث العيون ومشاهد سحل "حرائر الصحراء" في الشارع العام يوم 23 مارس الماضي مجرد فبركة من فبركات الإعلام الرقمي، أو فخ إعلامي من فخاخ المصطادين في الماء العكر، وكم استوثقت من مصادر متعددة، وكم تريثت وأمسكت قلمي رغم أن المشاهد المؤلمة جدا هزتني هزا وأدمت فؤادي، وكم انتظرت لعل بعضهم يكذب أو يشكك أو يقول أن هذه المشاهد الفظيعة من جزيرة أخرى غير مغربنا، لكن للأسف قطع بلاغ "بيان الحقيقة" إدارة الأمن الوطني الصادر بتاريخ 29 مارس 2013 في الموضوع شكي باليقين، حين أكد حقيقة الأحداث والوقائع ولم ينفها، بل حاول تبرير ما لا يبرر وتمرير ما لا يمرر.
 

وقبل الخوض في التحليل والتعليل والتأويل دعوني نؤكد بداية أن لا أحد في المغرب يملك أن ينزع الجنسية المغربية عن أحد، وأن لا أحد يمكن أن يزايد علينا لا في الوطنية ولا في "تمغرابيت"، ولا في حب هذا البلد، ونؤكد أننا لسنا من دعاة التحريض أو الفتنة، وأننا لسنا أيضا من دعاة التشرذم والانفصال في عالم يتجه إلى التوحد والتكتل، فلا حاجة إلى التخوين والافتراء والتهم الجاهزة والمزايدات الفارغة. فالقضية أكبر وأخطر، بل إن صوت العقل والضمير وحب الوطن والتفكير في مصالحه العليا استراتيجيا ومرحليا هو ما ينبغي أن يملي على الجميع أن نكون صرحاء وجريئين في شجب ما وقع والتنديد به ورفضه، فما تعرضت له الصحراويات في مدينة العيون هو فضيحة بكل المقاييس، وجريمة بكل المعايير، وهو قبل هذا وبعده إضرار فظيع بمصالح البلد ومغامرة خطيرة بأمنه واستقراره، خاصة وأنه صار سلوكا ممنهجا وخيارا للدولة وليس أخطاء فردية وانتهاكات معزولة، فمواقع الفيديو ملآى بمشاهد سحل النساء وتعنفيهن في الشارع العام بشكل غير مبرر، وشاهد إن شئت وقفات المعطلين، حركة 20 فبراير، أحداث سيدي إفني، أحداث تازة، وقفات جمعيات حقوق الإنسان، وقفات نساء العدل والإحسان.
ولئن كان ما وقع من سحل للنساء على الملأ وفي الشارع العام هو جريمة فإن السكوت عنه وتجاهله وتهميشه عمدا هو جريمة أكبر ومشاركة ومؤامرة جماعية، وهذا للأسف ما وقع، فجميع المواقع بدون استثناء تجاهلت مشاهد الفيديو -إلا "موقع لكم" مشكورا-، وكل الهيئات السياسية تجاهلت الموضوع ولم تعبر ولو بكلمة شجب واحدة، وكل المنظمات الحقوقية والهيئات النسائية المدافعة عن حقوق المرأة خرست واختارت الصمت، طبعا أدرك حجم الضغوطات التي تمارس على البعض، وأدرك المصالح والارتباطات التي تحكم البعض الآخر بالمخزن، كما أدرك حساسية الملف السياسية والأمنية، لكن لا شيء يمكن أن يبرر هذا السكوت والصمت القاتلين، خاصة من قبل أناس نصبوا أنفسهم لخدمة قضايا المظلومين والدفاع عن المستضعفين، ولاشيء يمكن أن يبرر ما وقع إلا أن نقر جميعا بأننا نرضى بالاستبداد، وأننا نوافق على وأد جماعي للديمقراطية، وأننا نقبل بهذا التراجع الرهيب عن مكتسبات الشعب المغربي في مجالي حقوق الإنسان والحريات العامة، وأننا نختار الفرجة على هذه المذبحة التي تتعرض لها كرامة المواطن المغربي يوميا.
ولأن الحرية –في اعتقادي- كل لا يتجزأ، وأن الديمقراطية لا انتقائية فيها، وأن الشرائع السماوية والمواثيق الدولية والقوانين المحلية كلها وضعت لحفظ أمن الإنسان وكرامته وآدميته، فينبغي على كل العقلاء والحكماء أن يتصدوا لهذا الإهذار الهمجي للكرامة الإنسانية، فمن حق الدولة أن تمنع التظاهر أو أن تنظمه أو حتى تتدخل لتفريق التجمعات، ومن حقها أن تقدم كل من يخرق القانون للمحاكمة، لكن ليس بهذا الأسلوب الهمجي وغير القانوني، فالقانون ينبغي أن يحترمه المواطن ورجل السلطة على حد سواء، فليس بالسحل والتعنيف و"الشتيف" واللطم واللكم تفرق التظاهرات، وللأسف هذا ما رأيناه في الشارع العام أما ما يقع في المخافر والأماكن السرية والمغلقة من تحرش واغتصاب وتعذيب فالشهادات ترويه، والله أعلم به.
فمن أجل مصلحة الوطن ينبغي أن ندرك أن الحلول الأمنية والاستئصالية ستؤزم الأوضاع ولن تحلها فالقمع يخرب الإنسان والأوطان، كما ينبغي أن ندرك أيضا أنه بصمت المجتمع المدني والسياسي والإعلامي في مختلف جهات المغرب وعدم شجبه لما وقع في العيون نضر بقضية الصحراء أكثر من خدمتها، فبصمتنا الجماعي يتقوى المعسكر الانفصالي وتكتسب مواقفه ودعاويه قوتها وحجيتها شعبيا ودوليا، لأننا نعطي الانطباع بأننا موافقون جماعيا على ما يقع من تجاوزات وانتهاكات في حق إخواننا، كما أن أجهزة الدولة والحكومة بعدم تعاملها الصارم مع مثل هذه التجاوزات بتوقيف المسؤولين عنها ومحاسبتهم، تعطي النموذج الديمقراطي السيء لإخواننا في الأقاليم الصحراوية وترسخ في الأذهان أن القوات المغربية "قوات احتلال" فعلا، وليست شرطة وجيشا وسلطة في خدمته كمواطن وحفظ حياته وكرامته.
موقع كود






هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
تجنب التعاليق الطويلة

أي تعليق يتجاوز 200 كلمة لن يتم اعتماده

أي تعليق يتضمن سبا أو إساءة لن يتم اعتماده

البريد الإلكتروني للجريدة

saharalyoume@gmail.com
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



روبرتاج عن الكونتر بوند بالأقاليم الحنوبية

بيان حركة عشرين فبراير

عادل إمام رئيسا للجمهورية

قاتل الأطفال آدم لانزا كان منعزلاً وخجولاً وغريب الاطوار قبل أن ينفذ مجزرته

النقابة الوطنية للتعليم بلاغ مشترك "ف د ش " و " ك د ش "

أردوغان يتهم فرنسا بارتكاب إبادة في الجزائر ويستدعي سفير تركيا من باريس

خطة الصهيوني برنار ليفي لتفجير الأوضاع في سورية

مراكش : دماء الطلبة تنزف من جديد

مراكش : مواجهات جديدة دامية بين الطلبة و تعزيزات أمنية مشددة

عقاب جماعي لساكنة حي 25 مارس في سابقة من نوعها بالعيون

في الصميم:لصالح من هذا التعتيم على ما وقع في العيون؟





 
إعلان
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  اخبار المغرب العربي

 
 

»  من هنا وهناك

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  الورقة الرياضية

 
 

»  بالمرموز

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  من الضفة الاخرى

 
 

»  اراء

 
 

»  النافذة الثقافية والأدبية

 
 

»  بدون تعليق

 
 

»  رد لخبار فيه لجر

 
 

»  العالم اليوم

 
 

»  مع المجتمع المدني

 
 

»  اعلانات مباريات شكايات

 
 

»  تلفزة العيون والفضائيات

 
 

»  شؤون طلابية وجامعية

 
 

»  لا تستغرب

 
 

»  رمضانيات

 
 

»  خــــــــــــــــدمات

 
 
النشرة البريدية

 
الورقة الرياضية

السوبر الاسباني بالمغرب واجراءات امنية مشددة


6 ميداليـات للمغرب بالبطولة الإفريقية لألعاب القوى

 
بالمرموز

وفاة أكبر معمرة في أوروبا


محكمة مغربية تُهدد باعتقال مواطن توفي قبل 6 سنوات

 
بيانات وبلاغات

نشرة خاصة : موجة حرارة ستصل إلى 47 درجة في هذه المناطق


وزارة لفتيت تطالب موظفيها بعدم استخلاص تمبر 20 درهم من هذه الوثائق

 
الصحراء اليوم

تراجع مخزون الدم يثير المخاوف بالمغرب


صرف معـاشات CDG أيضـا قبل عيــد الأضحـى


لماذا لا تزيد رواتبنا مقارنة بالارتفاع الفلكي في الأسعار؟

 
اخبار المغرب العربي

الجزائر تعيش حالة من الغليان وحملة اعتقالات واسعة


ماكرون يقوم بزيارة خاطفة للمغرب

 
أخبار الصحراء

السودان: مصرع 22 تلميذا وسيدة غرقا بنهر النيل شمال البلاد~


الحكومة توزع المناصب المالية وتقرر توظيف 1700 حامل للدكتوراه في الجامعات

 
شؤون طلابية وجامعية

هام للطلبة: هذا هو موعد صرف المنحة لطلبة الجامعات


خطير.. مقتل شخص جراء إصابته خلال مواجهة بين مجموعة من الطلبة بالحي الجامعي بأكادير

 
اراء

تدمير ما تبقى من سوريا؟؟؟


الإعلام…وهم الحياد والموضوعية

 
السلطة الرابعة

البوليساريو تعلن قبولها بمفاوضات مباشرة مع المغرب ودون شروط مسبقة


لماذا استهداف المغرب / بقلم: خيرالله خيرالله

 
رد لخبار فيه لجر

حدث في مثل هذا اليوم ....


"آبل"تطرح "آيفون" رخيص الثمن قريباً والتسريبات متواصلة حول ابتكارها الجديد


علمياً: الشاي الأخضر أفضل من القهوة الصباحية

 
من هنا وهناك

اعتقال مسؤول كبيير على خلفية اختلاس 164 مليار

 
من الضفة الاخرى

استهداف سوريا ب 110 صاروخ


وفد من الكونغرس الأمريكي يحل تندوف والزيارة تطرح تساؤلات حول علاقة واشنطن بالرباط

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
شؤون اجتماعية

مواطنون يرجمون قائدا بالحجارة وسط سوق أسبوعي

 
بدون تعليق

لإيجاد زوجة مناسبة ...طلب الارتباط ب 80 ألف امرأة،


غضبة ملكية تطال المقدمين والشيوخ

 
رمضانيات

فلكي: رؤية الهلال مساء السبت عسيرة وعيد الفطر هو الإثنين في المغرب

 
تلفزة العيون والفضائيات

في أقل من 4 ساعات: حشلاف يحل أكبر مشاكل العاملين بقناة العيون واذاعتي الداخلة والعيون

 
خــــــــــــــــدمات

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون


concours de police 2016


سير ذاتية باللغة العربية والفرنسية والانجليزية


كشف النقط الخاص بشعبة الحياة والارض السنة 01 والسنة 02 باكالوريا