مرحبا بكم في موقع الصحراء اليوم موقع اخباري صحراوي متجدد على مدار الساعة صوت كل الصحراويين وبأي مكان لمراسلاتكم واقتراحاتكم:saharalyoume@gmail.com         تهنئة بالزواج لفائدة سيدي ولد سيد احمد الزيعر             الجنرال الوراق يدقق في خروقات رؤساء مصالح بالجيش             امتحانات الباكالوريا ..أزيد من 238 ألف ناجح ممدرس في الدورتين العادية و الاستدراكية             شرطي يضع حدا لحياته باستعمال السلاح الوظيفي             مركز كولومبي يكشف هيمنة الاستبداد داخل مخيمات البوليساريو             أكاديمية الداخلة تحتل المرتبة الثالثة وطنيا في نتائج امتحانات البكالوريا 2018 بنسبة 76.24%             إنجاح الرهانات التي تواجهها الوكالة الحضرية للداخلة وادي الذهب يتطلب احتضانها من طرف المنظومة المحلي             أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب            لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة            عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان             شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة            صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة            من من المسؤولين الصحراويين كان أكثر فسادا ونهبا للمال العام خلال 2014 بالإقاليم الصحراوية؟           
إعلان
 
صوت وصورة

أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب


لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة


عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان


شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة


الأمطار تفضح هشاشة الطرقات بإقليم كيلميم -تقرير-


“راقٍ موريتاني”: أقوى قبائل الجن موجودة بالسعودية وهذا هو إسم قبيلتهم

 
كاريكاتير و صورة

صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة
 
النافذة الثقافية والأدبية

فرقة منار العيون تساهم في تعزيز الإشعاع الثقافي المغربي بإفريقيا


العثور على مخطوطات من تمبوكتو معروضة في الهند

 
استطلاع رأي



 
لا تستغرب

إحصائية: الجوع يهدد 7 ملايين شخص بغرب إفريقيا


خطير: الصحراء اليوم تكشف أكبر عملية نصب بين مصالح قطاع الصيد بالداخلة مع عصابات تهريب الأخطبوط

 
مع المجتمع المدني

هذه تواريخ العطل المدرسية وعدد أيامها كما حددتها وزارة االتربية الوطنية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
العالم اليوم

كوكب الأرض أفلت مجدداً من كويكب فضائي كاد أن يدمر البشرية الأربعاء الماضي


كيف تكسب المال عن طريق الإنترنت

 
البحث بالموقع
 
اعلانات مباريات شكايات

الفاعل السياسي والجمعوي بطرفاية "بوفوس رمضان" يدخل القفص الذهبي

 
 

ظاهرة في مجتمع البيظان:رجال من موريتانيا يقبلون على زواج قصير المدة من بنات الصحراء بـ «الفاتحة» !


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 04 ماي 2014 الساعة 57 : 03





الصحراء اليوم:أمينة التوبالي


 


هل زواج الصحراويات بالموريتانيين ب»الفاتحة» هو زواج متعة؟ هل هي علاقات مؤقتة باسم الدين فقط؟ماذا عن إشكالية الزواج غير الموثق؟ الأمر ليس سهلا وليس عاديا في مثل هذه الحالات... تجارب وحكايات متكررة عاشتها الكثيرات ولازالت في استمرار....
يعرف المغرب إقبالا وتوافدا عبر التاريخ من طرف الموريتانيين لدرجة أنهم أسموه بلدهم الثاني، هناك فئات أتت مهاجرة مستقرة ،و أخرى أتت لاجئة بعد سخط على الأنظمة السياسة ، بينما استقرت أخرى من اجل العمل واغلبها تمتهن التجارة ، ثم تبقى الفئة الأخيرة التي اختارت المغرب أحسن بلد لها من اجل الدراسة ...
إلا أن الرجل الموريتاني أصبح يعرف لدى العامة في الصحراء عند إقباله على الزواج بأنه لا يأبى الاستقرار في زواجه، حتى وإن كان صادقا رغم وجود حالات ناذرة تم فيها استقرار،و يبقى خيار العروس واضح من نوع الزواج الذي سوف تلجأ إليه، فهي ليس من حقها أن تحلم بنشوة الزواج الطبيعي لغياب الوثيقة أولا ثم لغياب شعورها بالاستقرار النهائي ,لان ذلك مستحيل ،فهي تعيش على احساسين متناقضين: الإحساس بوداع العزوبية الممزوج بالاستعداد أيضا لتوديع مؤسسة هذا الزواج ...
يتبادر إلى الأذهان كيف يمر هذا الزواج؟
هذا الزواج يتم بنفس الطريقة التي يمر منها الزواج العادي بنفس الطقوس ونفس الحضور, تغيب فيها فقط الوثائق، إما بحجة صعوبة المساطر لتحضيرها، على أساس أن يكون التوثيق فيما بعد، ويقع الطلاق قبل التوثيق وإما في حالات تكون فيها العروس تجاوزت سن الإنجاب ولا تهمها الوثائق بقدر ما هو مهم بالنسبة إليها أكثر تسجيل حضور زوج في حياتها ....
ليبقى السؤال الثاني ما المشكل إذن؟
سبق لصحيفة «أنواديبو اليوم» أن أثارت هذا الموضوع بعنوان» صحراويات ومغربيات يطاردن فى انواديبو أزواجهن الهاربين»
حيث تطرقت الجريدة للموضوع من زاويا أخرى, هناك حالات لم يطلق فيها الزوج عروسه ،وإنما كان عابرا من البلاد وقرر الزواج ثم هاجر على أساس العودة وانقطعت أخباره لا عاد إليها ولا طلقها وتركها رهينة ببيت أهلها يمنع عليها ما تستمتع به قريناتها المتزوجات من زينة... باعتبارها في وضعية يقال عنها باللهجة الحسانية «مستغيبة» أي يحرم عليها الماكياج والحناء وكل الزينة بسبب غياب الزوج .
وقد أشارت الجريدة نفسها إلى توافد هؤلاء النسوة إلى مدن نواكشوط ونواذيبو ومنهم أيضا بعض النساء من شمال المملكة في العطل الصيفية للحصول على وثيقة تؤكد الزواج والطلاق معا...
طرقنا باب السفارة الموريتانية بالرباط للغوص أكثر في الموضوع, حيث أجرينا اتصالا مع السيدة مريم منت محمد ولد أحمدو, المسؤولة عن قسم العلاقات الثنائية وفي مجمل ردها عن صعوبة مساطر الزواج اتضح أن الأمر لا يستغرق الوقت الكثير, خاصة من لدن القنصلية التي تقدم شواهد إثبات هوية الشخص بكل سهولة والتي يؤكد من خلالها انتماءه لذلك البلد كما أهليته للزواج في حين تتأخر شهادة التبرير العدلي, أي حسن السيرة, تبقى الإجراءات الأخرى متعلقة بوزارة العدل وقسم الحالة المدنية بالمغرب «ولا أظن أنهم يتأخرون بشكل كبير يمنع المتزوجين من الصبر في انتظار إنهاء إجراءاتهم الادارية ,خاصة وان مدونة الأحوال الشخصية المغربية لا تعترف بالزواج غير الموثق ،على الأقل في البلدان الأخرى لازال زواج الفاتحة ساري المفعول، ونحن كسفارة نرحب بكل المبادرات التي بإمكانها خدمة البلدين لاسيما الزواج الذي لم يطرأ على مجتمع اليوم, بل هو ظاهرة اجتماعية بين سكان البلدين منذ القدم.»
وعن وضعية بعض المتزوجات صادفنا بعض السيدات اللواتي تزوجن من موريتانيين, أغلب الحالات يكون فيها الرجل غير مقيم بشكل رسمي بالمغرب, إما كان زائرا أو سائحا وهناك أيضا حالات لطلبة, أما أغلب المقيمين فإما تجدهم مرافقين لعائلاتهم أو يتزوجون مرات, لكن لا يتعددون ما جعلهم معروفين في الأوساط الصحراوية, فهم يتزوجون من أجل أن يغيروا زوجاتهم...
تحكي لنا غلانة (م) 30 سنة من مدينة العيون عن تجربتها في الزواج مع شاب موريتاني صادفته في إحدى المحلات التجارية «و أنا أتسوق للتحضير لحفل زفاف أخي وقف عليا هذا الرجل آت من المتجر المقابل بعد إنهاء مشترياتي «أنت ما انك عند حد» أي هل أنت متزوجة أجابته بلا ولماذا؟ رد عليا «ندورك أنا لي زوجة « ابتسمت مستهزئة لهذه الخطبة السريعة وانصرفت لأعود لنفس المحل رفقة صديقة تريد شراء أشياء مشابهة كنت قد اقتنيتها من عنده ،وطلب منها إقناعي للزواج أجابته من يريد الزواج عليه الذهاب للبيوت أجابها لا أعلم أين ؟ ذكرت له فقط اسم العائلة والحي، ما مرت أيام حتى بعث بنساء من بلده مقيمات بالعيون لخطبتي أقنعني الجميع بالموافقة، ليفاجئنا برغبة في تسريع عملية الزواج, لم أكن أعلم أنني سوف أتزوج بالفاتحة إلا قبل الموعد بأيام بحجة تأخير مساطر العقد على أساس سنكمل ذلك بعد الزواج, وعند استشارة والدي من أن الزواج سيكون صحيح شرعا ،تم كل شئ بشكل عادي، سافرنا معا لشمال المملكة وعدنا على أساس سوف أبقى ببيت أهلي إلى حين إتمام إجراءات الزواج ونذهب معا إلى روسو موطنه الأصلي ليفاجئني باتصاله بعد شهر ونصف «راني وافي منك ذاك لي كان بيننا انتهى اعتبري نفسك صايبة من اليوم» بمعنى أنني طلقت تضيف مبتسمة «تزوجت بسرعة وطلقت بسرعة أنا لم يصدمني الطلاق لأنني عشت في مجتمع لا يعتبره إشكالية , لكن أحسست فعلا أنني لم أتزوج من أجل الزواج وإنما من أجل قضاء وقت معين ،ما كان عليا إلا أن أدخل في عدتي وعشت بشكل طبيعي, إلى أن تقدم لي أحد أقربائي قصد الزواج و وجدت صعوبة في إعداد ملف الزواج حين احتجت شهادة الطلاق, فأنا لا املك عقد الزواج وحين قررنا سلك مسطرة أخرى, أي أنكر زواجي وأقدم شهادة العزوبية لم يقبل القائد ولا المقدم, لأنه حضر مأدبة زفافي ما جعلنا ندخل في متاهات ثبوت الزوجية من أجل الطلاق عبر المحكمة أو أوكل احد معارفي بموريتانيا ليرفع مقال نيابة عني بمحكمتهم» ....
في اتصال لنا مع د.محمد سالم ينجيه عادل بمدينة العيون ومتخصص في الشؤون الدينية ,أكد أنه طالما استقبل حالات الزواج المختلط من أجل الاستشارة وقد نصحهم دوما بأن يسلكون المسطرة القانونية أحسن وحماية للأسرة بأكملها، ولان القانون يعالج بالأفعال لا بالنوايا يرجى توثيق الزواج في عقد متكامل الأركان والمعمول به قانونيا, كما دعا السيد ينجيه إلى ضرورة تبسيط مساطر الزواج المختلط لان تعقيدها ساهم في تشجيع الزواج غير الموثق ونحن في زمن مادي لا يعرف سوى الوثائق...
حالة أخرى صادفناها لسيدة أربعينية فاطمة تاجرة من الداخلة تعيش بين موريتانيا والمغرب, تقر فيها أنها انسجمت مع هذا الزواج حتى أدمنته تتزوج من رجل ليقررا الطلاق ثم بآخر حسب تعبيرها «نتزوج شفويا ونطلق شفويا ،الأمر جد عادي عند أهل موريتانيا و أنا الفت هذه الحياة تزوجت أربع مرات عشت فيها اختلاف الطباع واختلاف الطبقات و أهم ما في الرجل الموريتاني كل ما يملكه يصير ملك لزوجته وهذا ما أسعدني في هذا الزواج»
قد يكون في هذه الحالة غياب الأطفال لم يجعل فاطمة تحس بالإشكال القانوني في وضعيتها الزوجية, ثم أيضا لأنها تتزوج برضاها بالفاتحة من موريتانين فقط...
في حين اعتبر الإعلامي الشيخ الولي ولد أحمد مسكة ,أن الزواج بين الموريتانيين والمغربيات عموما مسألة تفرح الجميع وتستحق التشجيع رغم الحدود الفاصلة, فهناك ما هو مشترك بين البلدين ،وبالنسبة للزواج بالفاتحة وهو الزواج التقليدي، والذي لازال معمولا به في موريتانيا إلى أن يحتاج الزوجان الحالة المدنية، كما أن ظاهرة الطلاق تعتبر متفشية في مجتمع البيظان بخلاف بعض المجتمعات, خاصة شمال المغرب, لكن هذا لن يمنع بنات المغرب من التريث ولا يغريهن كرم الرجال لدرجة ينسيها أهمية الإجراءات القانونية وكذا معرفة هذا الزوج الذي سوف ترتبط به ،و إلا فإن المسألة لن تتعدى نزوة عابرة تنتهي مع إقامة الزوج في بلادها...»
ومن جهة أخرى أكدت فاطمة الغالية الشرادي, رئيسة مركز التوجيه لضحايا العنف والجمعية النسائية للتنمية المستدامة بالداخلة, لحدود الساعة لا توجد دراسة حول الظاهرة, أولا لصمت بنات الصحراء عن العنف القانوني الذي يلحق هذا النوع من الزواج, ثانيا لأن أغلب الزواج يتم بالتراضي بين الأطراف ولا يحس فيه الطرف الضعيف أي الزوجة بالضرر إلا حين ترغب في الزواج للمرة الثانية أو في حالة وجود أطفال وهناك حالات غاب فيها الزوج و الأم حامل ما استدعى تسجيل الطفل في الحالة المدنية للعائلة مع أخواله فهي أخته في الوثائق و أمه البيولوجية بسبب غياب الأب وثبوت الزواج ...
صحيح أن هذا الزواج أي الزواج» بالفاتحة» يمتلك مقومات وأركان الزواج العادي, لكنه غير قانوني, وقد ولى زمانه منذ فترة أجدادنا أما أمهاتنا فقد تزوجن بالوثائق ولا يمكن أن نتصور اليوم كيف تقبل بعض الفتيات هذا النوع من الزواج ,إذا كان بسبب العنوسة وتفشي ظاهرة العزوف عن الزواج فهذا ليس حلا و إن كان بسبب تعقيد المسطرة في الزواج فأن تنتظر المسطرة أحسن من أن تقع في إشكاليات أخرى تدفع من خلالها ثمن ذلك الانتظار.
شخصيا أنصح كل من رغبت الزواج سواء مع ابن وطنها أو غيره أن تعتمد دائما مدونة الأحوال الشخصية لبلادنا, خاصة و أن مدونة الأسرة تحمل من القوانين والفصول ما يضمن حمايتها القانونية وحماية أسرتها لان الضحايا في النهاية هم الأطفال والزواج الشفوي يبقى شفوي...
 

 

 

 

1/5/2014الإتحاد الإشتراكي








هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
تجنب التعاليق الطويلة

أي تعليق يتجاوز 200 كلمة لن يتم اعتماده

أي تعليق يتضمن سبا أو إساءة لن يتم اعتماده

البريد الإلكتروني للجريدة

saharalyoume@gmail.com
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



البرازيل : طفل بجسد واحد ورأسين

الداخلة : الجمعية النسائية للتنمية المستدامة بجهة وادي الذهب لكوير ولا للعنف ضد المرأة

مراكش تقرير الجمعية المغربية لحقوق الإنسان حول أحداث سيدي يوسف بن علي

بلجيكا مازالت "عاصمة" الشيكولاتة

العيون تفاقم ظاهرة النقل السري

تحليل: الثورة في فصلها الثاني/ "الأنظمة الملكية: الهدف المقبل للربيع العربي؟"، الأمير مولاي هشام

د.أحمد الطاهري: الجامعة المغربية من الانفتاح على الكون الى الاغتراب عن الذات

بيان حقيقة حول الظروف المصاحبة لمشاركة الفرق الصحراوية بمهرجان أوسرد

وفاة المهاجرالمغربي الذي اضرم النار أمس في بدنه بمالقا وحالة احتراق ثانية بإسبانيا في اقل من يوم

تعيش مدينة العيون على وقع ركود اقتصادي حاد لم تشهد له مثيلا من قبل انعكس على مختلف مناحي الحياة الا

إكمال الإستماع لمعتقلي

مقال صحراوي مميز: عن ظاهرة متخلفة .. ومشينة .. عبداتي لبات الرشيد

صحيفة واشنطن بوست تؤكد أن الموقف الامريكي تجاه النزاع في الصحراء تغيّر بشكل ملحوظ

اللجان الشعبية بالعيون تطالب المجتمع الصحراوي بتحديد تكاليف الزواج في مبلغ لا يتجاوز 10آلاف درهم

سابقة: شريحة الصناع التقليديين الصحراويين تحتج على السلطة "إنما للصبر حدود"

حصري الحلقة الرابعة:أبعاد فضائح واختلاسات ــ فوسبكراع- بــــحر الصفقات ودلالاتها

ظاهرة في مجتمع البيظان:رجال من موريتانيا يقبلون على زواج قصير المدة من بنات الصحراء بـ «الفاتحة» !

ردا على صاحب المقال "مشكلات السياسة بالصحراء كلميم نموذجا "

الإعلاميات العربيات بين الإهانات اللفظية والجسدية

«العنوسة» تجتاح موريتانيا وتدفع النساء نحو القبول بتعدد الزوجات





 
إعلان
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  اخبار المغرب العربي

 
 

»  من هنا وهناك

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  الورقة الرياضية

 
 

»  بالمرموز

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  من الضفة الاخرى

 
 

»  اراء

 
 

»  النافذة الثقافية والأدبية

 
 

»  بدون تعليق

 
 

»  رد لخبار فيه لجر

 
 

»  العالم اليوم

 
 

»  مع المجتمع المدني

 
 

»  اعلانات مباريات شكايات

 
 

»  تلفزة العيون والفضائيات

 
 

»  شؤون طلابية وجامعية

 
 

»  لا تستغرب

 
 

»  رمضانيات

 
 

»  خــــــــــــــــدمات

 
 
النشرة البريدية

 
الورقة الرياضية

فرنسا:أعمال شغب ونهب لمحلات تجارية خلال الاحتفالات المونديال


فوائد ركوب الدراجة الهوائية على الصحة البدنية والنفسية

 
بالمرموز

وفاة أكبر معمرة في أوروبا


محكمة مغربية تُهدد باعتقال مواطن توفي قبل 6 سنوات

 
بيانات وبلاغات

نشرة خاصة : موجة حرارة ستصل إلى 47 درجة في هذه المناطق


وزارة لفتيت تطالب موظفيها بعدم استخلاص تمبر 20 درهم من هذه الوثائق

 
الصحراء اليوم

الولاة والعمال الذين مددت لهم وزارة الداخلية في مدد عملهم


طانطان : إنطلاق فعاليات الدورة الرابعة عشر لموسم ” أمكار” بتنظيم كرنفال استعراضي


العيون:برلمان الاندير يحل بالمدينة ويلتقي منتخبيها

 
اخبار المغرب العربي

تفكيك خلية إرهابية تنشط بين زاوية الشيخ وأولاد تايمة ومراكش مكونة من سبعة متطرفين


صاحب الجلالة الملك محمد السادس يتفضل ويطلق إسم 'البراق' على القطار المغربي الفائق السرعة

 
أخبار الصحراء

تهنئة بالزواج لفائدة سيدي ولد سيد احمد الزيعر


امتحانات الباكالوريا ..أزيد من 238 ألف ناجح ممدرس في الدورتين العادية و الاستدراكية

 
شؤون طلابية وجامعية

هام للطلبة: هذا هو موعد صرف المنحة لطلبة الجامعات


خطير.. مقتل شخص جراء إصابته خلال مواجهة بين مجموعة من الطلبة بالحي الجامعي بأكادير

 
اراء

تدمير ما تبقى من سوريا؟؟؟


الإعلام…وهم الحياد والموضوعية

 
السلطة الرابعة

البوليساريو تعلن قبولها بمفاوضات مباشرة مع المغرب ودون شروط مسبقة


لماذا استهداف المغرب / بقلم: خيرالله خيرالله

 
رد لخبار فيه لجر

حدث في مثل هذا اليوم ....


"آبل"تطرح "آيفون" رخيص الثمن قريباً والتسريبات متواصلة حول ابتكارها الجديد


علمياً: الشاي الأخضر أفضل من القهوة الصباحية

 
من هنا وهناك

الإمارات ستشهد أطول خسوف كلي للقمر في القرن 21 في هذا التاريخ

 
من الضفة الاخرى

استهداف سوريا ب 110 صاروخ


وفد من الكونغرس الأمريكي يحل تندوف والزيارة تطرح تساؤلات حول علاقة واشنطن بالرباط

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
شؤون اجتماعية

الجنرال الوراق يدقق في خروقات رؤساء مصالح بالجيش

 
بدون تعليق

لإيجاد زوجة مناسبة ...طلب الارتباط ب 80 ألف امرأة،


غضبة ملكية تطال المقدمين والشيوخ

 
رمضانيات

فلكي: رؤية الهلال مساء السبت عسيرة وعيد الفطر هو الإثنين في المغرب

 
تلفزة العيون والفضائيات

في أقل من 4 ساعات: حشلاف يحل أكبر مشاكل العاملين بقناة العيون واذاعتي الداخلة والعيون

 
خــــــــــــــــدمات

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون


concours de police 2016


سير ذاتية باللغة العربية والفرنسية والانجليزية


كشف النقط الخاص بشعبة الحياة والارض السنة 01 والسنة 02 باكالوريا