مرحبا بكم في موقع الصحراء اليوم موقع اخباري صحراوي متجدد على مدار الساعة صوت كل الصحراويين وبأي مكان لمراسلاتكم واقتراحاتكم:saharalyoume@gmail.com         تهنئة بالزواج لفائدة سيدي ولد سيد احمد الزيعر             الجنرال الوراق يدقق في خروقات رؤساء مصالح بالجيش             امتحانات الباكالوريا ..أزيد من 238 ألف ناجح ممدرس في الدورتين العادية و الاستدراكية             شرطي يضع حدا لحياته باستعمال السلاح الوظيفي             مركز كولومبي يكشف هيمنة الاستبداد داخل مخيمات البوليساريو             أكاديمية الداخلة تحتل المرتبة الثالثة وطنيا في نتائج امتحانات البكالوريا 2018 بنسبة 76.24%             إنجاح الرهانات التي تواجهها الوكالة الحضرية للداخلة وادي الذهب يتطلب احتضانها من طرف المنظومة المحلي             أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب            لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة            عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان             شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة            صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة            من من المسؤولين الصحراويين كان أكثر فسادا ونهبا للمال العام خلال 2014 بالإقاليم الصحراوية؟           
إعلان
 
صوت وصورة

أحمد نافع: مناخ الأعمال في الأقاليم الجنوبية جزء لا يتجزأ من اقتصاد المغرب


لحظة اندلاع الحريق الذي تسبب في مصرع طفل صغير بالداخلة


عملية نقل الحوت الضخم الذي عثر عليه بميناء طانطان


شاهد صحراوي يحكم قبضته على شفار و يشبعه ضربا بعد ضبطه متلبسا بالجديدة


الأمطار تفضح هشاشة الطرقات بإقليم كيلميم -تقرير-


“راقٍ موريتاني”: أقوى قبائل الجن موجودة بالسعودية وهذا هو إسم قبيلتهم

 
كاريكاتير و صورة

صورة وتاريخ:صورة نادرة للمجاهد الكبير اعلي ولد ميارة
 
النافذة الثقافية والأدبية

فرقة منار العيون تساهم في تعزيز الإشعاع الثقافي المغربي بإفريقيا


العثور على مخطوطات من تمبوكتو معروضة في الهند

 
استطلاع رأي



 
لا تستغرب

إحصائية: الجوع يهدد 7 ملايين شخص بغرب إفريقيا


خطير: الصحراء اليوم تكشف أكبر عملية نصب بين مصالح قطاع الصيد بالداخلة مع عصابات تهريب الأخطبوط

 
مع المجتمع المدني

هذه تواريخ العطل المدرسية وعدد أيامها كما حددتها وزارة االتربية الوطنية

 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
العالم اليوم

كوكب الأرض أفلت مجدداً من كويكب فضائي كاد أن يدمر البشرية الأربعاء الماضي


كيف تكسب المال عن طريق الإنترنت

 
البحث بالموقع
 
اعلانات مباريات شكايات

الفاعل السياسي والجمعوي بطرفاية "بوفوس رمضان" يدخل القفص الذهبي

 
 

تدمير ما تبقى من سوريا؟؟؟


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يونيو 2018 الساعة 47 : 01



 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الصحراء اليوم : اراء 

 

 

 

 

 

يبدو أن الاحتمال القائل بأن الهدوء ونهاية الصراع في سوريا لا يخدم العديد من الأطراف، صحيح فعلا، فبمجرد أن اقتربت الحرب من أن تضع أوزارها بعد طرد مقاتلي ما يسمى بتنظيم “داعش” من العديد من معاقله في سوريا، وبوادر الحل السياسي بدأت بالظهور مع استمرار محادثات ومفاوضات السلام من جنيف إلى أستانا وصولا إلى فيينا وسوتشي الروسية. ثبت أن مسلسل الدمار في سوريا لم ولن ينتهي بعد، بعد تدخل القوات التركية في مدينة عفرين شمالي سوريا لكن لقتال الأكراد هذه المرة. تطورت الأحداث في سوريا بشكل متسارع حتى تعددت أطرافها، ولم تكن الولايات المتحدة الأمريكية اللاعب الأول في إدارة دفة أحداثها بتحالف دولي بحجة محاربة الإرهاب، بعد تقدم الدور الروسي والإيراني برؤية واضحة وهي دعم الأسد. لتكون سوريا مسرحا للخلافات وتصفية الحسابات، خاصة أن القضية السورية تمس فعلا الكيان الصهيوني ومستقبله. ومن آخر مستجدات الأزمة “غصن الزيتون” وهي عملية أطلقها الجيش التركي لطرد المقاتلين الأكراد من منطقة عفرين بريف حلب، وعلى رأسها تنظيم PYD “حزب الاتحاد الديمقراطي” وهو حزب سياسي أنشىء عام 2003، ينشط في المناطق التي يعيش فيها الأكراد في سوريا. وypg “وحدات حماية الشعب” وهي قوات شعبية كردية، تختص بحماية الأكراد بشكل أساسي في سوريا، وكلاهما حليفين لحزب العمال الكردستاني PKK المحظور في تركيا والذي تحاربه منذ سنوات عدة، وترى أنقرة انه منذ احتلالهم مناطق شمالي سوريا ومقاتلوهم ينفذون جرائم ضد أهالي المنطقة من الأكراد قبل غيرهم من العرب والتركمان، وضد كل من لا يركب مركبهم، تماما كفكر وايديولوجية “داعش”. إضافة إلى قيامهم بعمليات إرهابية ضد المدنيين داخل الأراضي التركية. وتضيف تركيا أن عملية “غصن الزيتون” لم تأت من أجل الحرب وإنما من أجل السلام وسلامة المدنيين في المنطقة، وللقضاء على الإرهابيين.

ومهما كان سبب هذه العملية وغيرها من العمليات المشابهة فالنتيجة واحدة صراع وحرب متواصلة، وتدمير ما تبقى من الأرض السورية وتشريد وقتل المزيد من السوريين، ففي سوريا فقط عدد القتلى أكثر من الجرحى وفي سوريا فقط من يقتل بالكيماوي فقد تجاوز الخطوط الحمراء، أما القتل بالطرق الأخرى فهو جائز ومباح. وفي الحقيقة فلا أمريكا ولا غيرها ممن يسارعون في عقد مفاوضات السلام يريدون الاستقرار في سوريا، فما يجري ليس أكثر من مجرد مراوحة، فلا تستطيع أمريكا التخلي عن الكرد وستواصل تسليحهم كي لا تخرج مهزومة من سوريا، في حين أن تركيا ترى أن أمنها القومي مهدد من قبل الكرد، أما روسيا المحرك الأقوى لعملية البحث عن حل سياسي للأزمة السورية فتأمل أن تطور علاقاتها مع تركيا، وأشياء أخرى تفرضها المصالح في حرب المصالح التي تتكبدها سوريا منذ سنوات.
الوضع القائم في سوريا يساعد التنظيمات الإرهابية في إعادة بناء نفسها من جديد فهي لن تستسلم بسهولة، بعدما تم طردها من أهم معاقلها بسوريا وقتالها بشراسة. ولأن المتدخلين في الحرب السورية لم يجدوا لأنفسهم قيادات مقبولة تسيطر على الدولة، ولأن الحل في سوريا ربطه الأغلبية برحيل الأسد من عدمه، ولأن الاستقرار في المنطقة معناه الهدوء الذي تشمئز منه أمريكا وحلفاءها، اختار الجميع الدفع نحو استمرار القتال لتدمير ما تبقى من سوريا.







هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم
تجنب التعاليق الطويلة

أي تعليق يتجاوز 200 كلمة لن يتم اعتماده

أي تعليق يتضمن سبا أو إساءة لن يتم اعتماده

البريد الإلكتروني للجريدة

saharalyoume@gmail.com
اضغط هنـا للكتابة بالعربية

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



سوق أمحيريش بكليميم فوضى عارمة و سوء تنظيم

مدير السجن المحلي لأيت ملول : بلاغ المعتقلين السياسيين الإيفناويون

ال الدرهم يستخدمون اسلوب قناة الجزيرة في الفبركة والتضليل لايقاف اعتصام اهل الرزمة

الداخلة:جمعيات سترفع دعاوي قضائية في المحاكم المغربية والأوروبية لاسترجاع الاموال والثروات المنهوبة

كليميم:حريق مهول بمحل لبيع البنزين المهرب يرعب الساكنة

رأي:الجبهة ظاهرة وطنية إذا صلحت الظاهرة صلحت المرحلة .... !!!!

إنفجار لغم تحت سيارة لمواطن صحراوي بمنطقة "بئر كندوز "

فيصل القاسم:هل ما زال الشعب يريد إسقاط النظام؟

فضيحة توظيفات مشبوهة تنفجر ببوجدور

خطير:المغرب مهددة بأخطر تسونامي بالمنطقة نهاية 2013

الحفل الافتتاحي لدورة كاس افريقيا للامم بجنوب افريقيا ومبارتيه على ايقاع ضجيج الفوفوزيلا والتعادلا

انعكاسات سلبية تنتظر الاقتصاد المغربي بعد ركود الاقتصاد الأوروبي الذي مس فرنسا ويهدد المانيا

علي انوزلا:الانسحاب المستحيل

خطير:تزوير ومحسوبية وتلاعبات وخروقات في ملف تغيير الإطار بطانطان

هل هي فضيحة اختلاسات جديدة بولاية العيون؟

الا علامي الصحراوي بين المهنية و التطفل ؟؟؟

من هو بومهدي الذي يخلق الفتنة في جامعة القاضي عياض

مقال موريتاني خطير: ماذا علينا إذا فسا "الفاسي" أو مسأ "المساء" ؟ سيدي علي بلعمش

عاجل/طانطان من اجل انقاذ حياة السجينة الصحراوية فتيحة بوسحاب المضربة عن الطعام منذ20يوما

خطير حراس فيدراليون يتعرضون للتهديد بالسلاح على مقربة من الحزام الأمني ببئر كندوز





 
إعلان
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  أخبار الصحراء

 
 

»  اخبار المغرب العربي

 
 

»  من هنا وهناك

 
 

»  شؤون اجتماعية

 
 

»  الورقة الرياضية

 
 

»  بالمرموز

 
 

»  بيانات وبلاغات

 
 

»  السلطة الرابعة

 
 

»  من الضفة الاخرى

 
 

»  اراء

 
 

»  النافذة الثقافية والأدبية

 
 

»  بدون تعليق

 
 

»  رد لخبار فيه لجر

 
 

»  العالم اليوم

 
 

»  مع المجتمع المدني

 
 

»  اعلانات مباريات شكايات

 
 

»  تلفزة العيون والفضائيات

 
 

»  شؤون طلابية وجامعية

 
 

»  لا تستغرب

 
 

»  رمضانيات

 
 

»  خــــــــــــــــدمات

 
 
النشرة البريدية

 
الورقة الرياضية

فرنسا:أعمال شغب ونهب لمحلات تجارية خلال الاحتفالات المونديال


فوائد ركوب الدراجة الهوائية على الصحة البدنية والنفسية

 
بالمرموز

وفاة أكبر معمرة في أوروبا


محكمة مغربية تُهدد باعتقال مواطن توفي قبل 6 سنوات

 
بيانات وبلاغات

نشرة خاصة : موجة حرارة ستصل إلى 47 درجة في هذه المناطق


وزارة لفتيت تطالب موظفيها بعدم استخلاص تمبر 20 درهم من هذه الوثائق

 
الصحراء اليوم

الولاة والعمال الذين مددت لهم وزارة الداخلية في مدد عملهم


طانطان : إنطلاق فعاليات الدورة الرابعة عشر لموسم ” أمكار” بتنظيم كرنفال استعراضي


العيون:برلمان الاندير يحل بالمدينة ويلتقي منتخبيها

 
اخبار المغرب العربي

تفكيك خلية إرهابية تنشط بين زاوية الشيخ وأولاد تايمة ومراكش مكونة من سبعة متطرفين


صاحب الجلالة الملك محمد السادس يتفضل ويطلق إسم 'البراق' على القطار المغربي الفائق السرعة

 
أخبار الصحراء

تهنئة بالزواج لفائدة سيدي ولد سيد احمد الزيعر


امتحانات الباكالوريا ..أزيد من 238 ألف ناجح ممدرس في الدورتين العادية و الاستدراكية

 
شؤون طلابية وجامعية

هام للطلبة: هذا هو موعد صرف المنحة لطلبة الجامعات


خطير.. مقتل شخص جراء إصابته خلال مواجهة بين مجموعة من الطلبة بالحي الجامعي بأكادير

 
اراء

تدمير ما تبقى من سوريا؟؟؟


الإعلام…وهم الحياد والموضوعية

 
السلطة الرابعة

البوليساريو تعلن قبولها بمفاوضات مباشرة مع المغرب ودون شروط مسبقة


لماذا استهداف المغرب / بقلم: خيرالله خيرالله

 
رد لخبار فيه لجر

حدث في مثل هذا اليوم ....


"آبل"تطرح "آيفون" رخيص الثمن قريباً والتسريبات متواصلة حول ابتكارها الجديد


علمياً: الشاي الأخضر أفضل من القهوة الصباحية

 
من هنا وهناك

الإمارات ستشهد أطول خسوف كلي للقمر في القرن 21 في هذا التاريخ

 
من الضفة الاخرى

استهداف سوريا ب 110 صاروخ


وفد من الكونغرس الأمريكي يحل تندوف والزيارة تطرح تساؤلات حول علاقة واشنطن بالرباط

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 
شؤون اجتماعية

الجنرال الوراق يدقق في خروقات رؤساء مصالح بالجيش

 
بدون تعليق

لإيجاد زوجة مناسبة ...طلب الارتباط ب 80 ألف امرأة،


غضبة ملكية تطال المقدمين والشيوخ

 
رمضانيات

فلكي: رؤية الهلال مساء السبت عسيرة وعيد الفطر هو الإثنين في المغرب

 
تلفزة العيون والفضائيات

في أقل من 4 ساعات: حشلاف يحل أكبر مشاكل العاملين بقناة العيون واذاعتي الداخلة والعيون

 
خــــــــــــــــدمات

بشرى للعاطلين عن العمل : عشرة مناصب شغل شاغرة بمؤسسة ريدينغ التعليمية بالعيون


concours de police 2016


سير ذاتية باللغة العربية والفرنسية والانجليزية


كشف النقط الخاص بشعبة الحياة والارض السنة 01 والسنة 02 باكالوريا